رأي خاص – نجوى كرم في أغنية “تعا بورِد بقلبي” العمق الإستراتيجي للأغنية اللبنانية

رأي خاص – نجوى كرم في أغنية “تعا بورِد بقلبي” العمق الإستراتيجي للأغنية اللبنانية

my-portfolio

موسى عبدالله – نحنا: يقف المتابع أمام بعض الأعمال الغنائية عشرات الساعات، يستمع خلالها لأي أغنية جديدة كي يستنتج ويحلل ويعطي رأيه بصوابية دون أي تحيز،...

رأي خاص – ناصيف زيتون في أغنية “خلص استحي” ضرب “ضربة” معلم
رأي خاص – أربعة أعمال درامية وضعت نادين نسيب نجيم في القُمة
رأي خاص – عودة برنامج “حديث البلد” ضربة موجعة للبرامج التلفزيونية الملوثة

موسى عبدالله – نحنا: يقف المتابع أمام بعض الأعمال الغنائية عشرات الساعات، يستمع خلالها لأي أغنية جديدة كي يستنتج ويحلل ويعطي رأيه بصوابية دون أي تحيز، وللمفارقة قد يستنتج ويبدي رأيه بأي عمل فني جديد منذ سماع الأغنية للمرة الأولى حيث ينشد إلى الكلام واللحن، وهذا ما ينطبق على أغنية النجمة اللبنانية نجوى كرم  “تعا بورِد بقلبي” التي أطلقتها مساء السبت الفائت عبر قناتها الرسمية على اليوتيوب.

أغنية “تعا بورّد بقلبي” من كلمات نجوى كرم وألحان جوزيف جحا وتوزيع طارق مدكور، حملت في مضمونها إشارات فنية مميزة تؤكد على عودة شمس الأغنية اللبنانية الى حقبة التسعينات من القرن الماضي،  ذكاء كبير من نجوى ودقة في إختيار كلمات الأغنية وصياغتها بقالب غنائي مميز حيث الكلمة الشعبية “تعا بورّد بقلبي” والتي تدل على أن القلب هو الملاذ الآمن للحبيب، فقد حملت في موضوعها أجمل معاني الحب والعشق والغرام ، فقد عادت نجوى إلى حقبة التسعينات مع تطور وتجدد في بعض المصطلحات التي استخدمتها نجوى في صياغة الأغنية على صعيد الكلمة خاصة وأنها تدرك تماماً أهمية الكلمة.

أما اللحن الذي صاغه جوزيف جحا تم تفصيله نغمة نغمة على قياس صوت نجوى، وهنا تكمن قوة إحساس نجوى التي إختارت اللحن الذي يظهر قدرات صوتها الحقيقية، ومزج اللحن في مضمونه بين القوة والإحساس، وإعتمدت نجوى في الغناء على قوة صوتها وإحساسها حيث أعطت الأغنية حقها دون أي نقصان، وكان لافتاً “حنية” صوت نجوى في الموال الذي أعاد الجمهور الى أجمل المراحل الفنية اللبنانية قبل نحو عقدين، أما التوزيع الموسيقي حمل إيقاعات شعبية بين مقاطع الأغنية إضافة الى نوع الموسيقى المميز الذي رافق الموال وبداية الأغنية.

ما بين الحداثة والقديم إختارت شمس الأغنية اللبنانية أغنية “تعا بورِد بقلبي” تمهيداً لألبومها الجديد وأعادت جمهورها إلى حقبة التسعينات، وكانت نقطة القوة حينما مزجت بين القديم والحديث في قالب فني مختلف عن الأعمال الغنائية على الساحة اللبنانية، وحمل القالب الجديد روح نجوى القديمة وفكرها الحديث المتجدد الذي يدل على حضارة نجوى كرم الفنية وأنها العمق الإستراتيجي للأغنية اللبنانية.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
Show Buttons
Hide Buttons