خاص – غيرت إسمها بشكل رسمي من أجل ماجد المهندس.. روز ماجد ماذا تقول ل نحنا؟

خاص – غيرت إسمها بشكل رسمي من أجل ماجد المهندس.. روز ماجد ماذا تقول ل نحنا؟

my-portfolio

موسى عبدالله – نحنا: في الحالات العادية دائماً ما يجعل الحب كل إنسان في حالة من السعادة لا مثيل لها، وفي الحالات الإستثنائية فإنه يصنع المعجزات والعجا...

بالفيديو – نزاعات عاطفية وحرب مافيات تسيطر على مسلسل “بلحظة 2”
فارس كرم للمرة الأولى هنا!
ماذا حقق عاصي الحلاني في عامه الخامس والأربعين؟

موسى عبدالله – نحنا: في الحالات العادية دائماً ما يجعل الحب كل إنسان في حالة من السعادة لا مثيل لها، وفي الحالات الإستثنائية فإنه يصنع المعجزات والعجائب ويجعل الإنسان يتصرف دون قيود اذ يصل الى مرتبة الجنون، وعندما يتحول حب الفانز لأي فنان الى درجة لا تُقاس يمكن وصفه بأنه قمة من الإحترام والثقة لأن الفرد الذي يمنح حبه لأي فنان فإنه يجد به صفات خاصة من حيث الصوت والإحساس والأخلاق.

في خطوة نوعية قد تكون الأولى من نوعها في الوطن العربي والعالم، قامت فاتن يوسف استرالية الجنسة عراقية الأصل التي تُعتبر من قدامى “فانز” النجم العراقي ماجد المهندس بتغيير إسمها بشكل رسمي وإستبداله ب روز ماجد حيث حمل إسم عائلتها الجديد إسم البرنس، وتُقيم روز في إستراليا وتُعتبر من أنشط “فانز” ماجد ومن الداعمين له في كل خطواته ومراحله، وما قامت به لا بد من أخذه من ناحية إيجابية تدل على قيمة البرنس وأهميته بالنسبة لها، لأن هكذا قرار لا يمكن أن تتخذه أي فتاة إلا إذا كانت صاحبة شخصية قوية وتدرك جيداً الصح من الخطأ.

ماذا تقول روز ماجد لموقع نحنا بعد تغيير إسمها؟

في حديث خاص مع موقع نحنا تحدثت روز عن أسباب هذه الخطوة وموقف أسرتها من هذا التغيير، فقد أكدت على أن محبتهم للبرنس تجعلهم يقومون بأي شيء خاصة وأنهم جمهور “ذواق و حساس” ويحاولون تقديم أشياء جديدة تُسعد ماجد المهندس كما يُسعدهم بالأغنيات التي تلامسهم، وأكدت على أنها شخصياً كونها من جمهور ماجد القُدامى تحرص على تقديم أفكار جديدة ومختلفة لأن الإنسان عندما يصل إلى مرحلة من التميز يسعى إلى البحث عن أفكار جديدة تفوق تلك التي قدمها وتجعله على مستوى من التقدم، وكشفت عن أن البرنس دائماً ما يُعبر عن فخره بجمهوره.

عن الفكرة التي تُعتبر الأولى في الوطن العربي وربما في أنحاء العالم تقول روز ل نحنا على أنها حاولت البحث عن فكرة غير مستهلكة تجعل البرنس يشعر بأنه جمهوره “حساس وذاوق” مثله، وأكدت على أنها من الفانز الذين يلاقون تشجيعاً من أسرتها على محبة الفنان خاصة إذا كان صاحب رسالة، وعندما جاءت الفكرة لاقت ترحيباً من والدتها ومعارضةً من والدها الذي سعت إلى إقناعه طيلة 5 أشهر خاصة وأن إسمه سوف يسحب من أوراقها الثبوتية، وحاولت إقناعه حتى إقنتع بالفكرة بعدم أصرت عليه خاصة وأنها إبنته الوحيدة، وأكدت على أن هذه الخطوة لا تلغي وجود والدها من حياتها لأن العكس صحيح خاصة وأن والدها من إستلم أوراق تغيير إسمها وبارك لها.

هذا وإعتبرت أنه ليس من الخطأ إذ ما أحب الشخص فنان ما بأن يُغير إسمه من أجله ولكن المهم بأن يكون الفنان صاحب رسالة ويمتلك صوت وإحساس، وما يميز البرنس أنه صاحب أخلاق يجمع بين الصوت والأخلاق ولا يوجد مثله، وأكدت حينما يكون الفنان كامل الصوت والأخلاق ليس لديها أي مانع من تغيير الإسم إضافة إلى قانون البلد، وشددت على أن لها الفخر والشرف بأن تكون أول شخص من الفانز في الوطن العربي يُغير إسمه، وختمت حديثها مع نحنا بالقول “عندما يثق الفنان بجمهوره لا بد وأن يثق الجمهور بالفنان ذاته، وثقتي عمياء بالبرنس وثقتي بالإستاذ فائق حسن ليس لها حدود، والبرنس إنسان بسيط وتواضع ويفرح بكل ما يفعله جمهوره حتى لو كانت أشياء بسيطة والأهم بأنها من القلب”.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0