رأي خاص- ارجموا جمهور فضل شاكر قبل رجمه!

img
NE7NA BN7KI 0 Ne7na Magazine الوسوم:

موسى عبدالله – نحنا: برأت المحكمة العسكرية في لبنان النجم اللبناني فضل شاكر من التهم التي وجهت اليه فيما يتعلق بمشاركته في القتال ضد الجيش اللبناني، واعلنت قبل أشهر عن براءته من جميع التهم المتعلقة بتشكيله خلايا ارهابية وقتاله الجيش اللبناني، وحكمت عليه غيابياً بالسجن 15 عام بحجة اثارته للنعرات الطائفية ومهاجمة أحد الأنظمة العربية المجاورة.

قبل يومين اطلقت شركة “العدل جروب” اغنية جديدة للنجم فضل شاكر حملت عنوان “شبعنا من التمثيل”، والاغنية تتر مسلسل “لدينا اقوال اخرى” المقرر عرضه خلال شهر رمضان المبارك، وحذفت الشركة الاغنية بعد ساعات نتيجة تعرضها للانتقادات من بعض اللبنانيين الذين ينظرون الى فضل على انه ارهابي ضاربين قرار المحكمة العسكرية في لبنان عرض الحائط نتيجة الطائفية والعنصرية التي عمت قلوبهم.

لن نخوض في موضوع شركة “العدل جروب” واستغلالها اسم فضل شاكر وجماهيريته الكبيرة في الوطن العربي من اجل الترويج لمسلسل “لدينا اقول اخرى”، بل ما نريد الحديث عنه هو كمية الحقد والكراهية داخل قلوب من هاجموا فضل شاكر وكل من وقف ويقف الى جانبه، وكما جرت العادة في الوطن العربي اما ان تكون من رأي واما فأنت خائن وعميل وضد الجيش وضد الوطن وضد العيش المشترك وما شابه ذلك من شعارات يستخدمها اصحاب الفكر المحدود ممن سيطرت على افكارهم العنصرية والطائفية.

قرار المحكمة العسكرية في لبنان واضح للجميع، لا يحتاج الى محامٍ وقاضٍ من اجل تفسيره، بل يحتاج ابى قلوب نظيفة ونفوس طاهرة تعرف الحق من الباطل. ومن باب التأكيد كي لا يتم تخويننا، نؤكد على اننا نعرف جيداً معنى حب الوطن والجيش اللبناني ونقدر كل التضحيات التي قدمها شهداء الجيش اللبناني الوطني الذي حارب باللحم الحي في مختلف الميادين والجبهات، وتأييدنا للجيش اللبناني لا يمنعنا من قول الحق، وتأييدنا للجيش اللبناني يدفعنا الى احترام ما صدر عن المحكمة العسكرية التي برأت فضل من قتال الجيش اللبناني، الان اصحاب القلوب الحاقدة يضربون قرار المحكمة العسكرية عرض الحائط.

فضل شاكر الذي اطلق قبل يومين ايضاً اغنية “ليه الجرح”، قام بثورة على مواقع التواصل الاجتماعي، واثبت انه نجم جماهيري من العيار الثقيل على الرغم من ابتعاده ما يناهز خمس سنوات عن الساحة الفنية، واجمع على حبه مختلف الشعوب العربية من المحيط الى الخليج اضافة الى اكثر من ثلثي الشعب اللبناني، ولا عزاء للحاقدين الذين هاجموه ظناً منهم بأن هجومهم قد يجعل الجمهور العرب في حالة حرب مع فضل شاكر.

الى هؤلاء الوطنيين الذين هاجموا فضل شاكر، قبل هجومكم عليه، ارجموا جمهوره قبل رجمه، لان من يستند على محبة الملايين من الناس لن تكسره نار طائفيتكم وعنصريتكم، وجمهوره الكبير في لبنان والوطن العربي ليسوا بأولاد كي تخدعهم اقوالكم، وكفى متاجرة بدماء شهداء الجيش اللبناني من اجل الهجوم على فضل شاكر، وكفى تخويناً وممارسة الارهاب الفكري ضد جمهور فضل شاكر من مختلف الجنسيات العربية والمجالات الفنية والاعلامية والصحافية.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً