رأي خاص- هل استحقت دموع تحسين لقب “ذا فويس”؟

img
NE7NA BN7KI 0 Ne7na Magazine الوسوم:

موسى عبدالله – نحنا: اسدل الستار مساء اول من امس السبت على الموسم الرابع من برنامج المواهب “ذا فويس”، وفازت باللقب المشتركة العراقية دموع تحسين من فريق النجمة الاماراتية احلام الشامسي، واثار فوزها باللقب ردات فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، الا ان الاكثرية قد اجمعت على عدم استحقاقها اللقب.

في موسم يُعتبر الأضعف مقارنةً بالمواسم الماضية، لم تكن النتيجة النهائية عادلة خاصة وان دموع تحسين تُعتبر الحلقة الأضعف مقابل زملائها المشتركة التونسية هالة مالكي التي تمتلك صوت طربي مميز، والمشترك المغربي عصام السرحان الذي يمتلك صوت قوي، والمشترك الكويتي يوسف سلطان الذي يمتلك احساس مرهف.

لماذا لم تستحق دموع تحسين الفوز باللقب؟

اعتبر البعض ان خامة صوت دموع تحسين غريبة وفريدة من نوعها، الا ان هذا الاعتقاد من الناحية الفنية خاطئ جداً، اذ ان صوتها “رجولي” يفتقد للمرونة والإحساس، ولا تمتلك القدرة على التحكم بصوتها بالطريقة الصحيحة، اضافة الى وجودة عدة اصوات تماماً كما صوتها تغني في عدة اماكن مخصصة للسهر، وتغني على بعض الفضائيات التلفزيونية التجارية.

ناهيك عن عدم امتلاكها للمقومات الصوتية التي تؤهلها للفوز باللقب، لا تمتلك دموع تحسين الكاريزما المميزة، اضافة الى ان حضورها على المسرح “ثقيل” لا تمتلك “خفة الدم” وتفتقد للكيمياء التواصلية مع الجمهور، اضافة الى ضعف مظهرها الخارجي حيث ان الفنان يجب ان يجمع بين الصوت والشكل المطلوب.

لن ندخل بعملية المقارنة بين دموع وباقي المشتركين في الموسم الرابع لان الصورة واضحة، ولن نشكك في عملية التصويت وما يُشاع عن اعطاء اللقب لها، الا ان كلمة الحق تُقال، لم تستحق دموع تحسين اللقب، وهناك اصوات ظلمت كانت تستحق اللقب اكثر من غيرها.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً