تقرير نحنا – ١٠ أسباب وراء نجاح ناصيف زيتون؟

img

موسى عبدالله – نحنا: فرض النجم السوري ناصيف زيتون إسمه بقوة على الساحة الفنية العربية على الرغم من الأسماء الكبيرة التي سبقته بسنوات العمل والخبرة، الا أنه بات من نجوم الصف الأول.

مع تراجع الإنتاج الغنائي في ظل الركود الفني منذ سنوات، أثبت ناصيف زيتون نفسه عن جدارة وإستحقاق حيث لمع إسمه في السنوات الماضية، وبالتحديد منذ عام 2014 اذ يُعتبر منافساً صعباً لمن سبقوه بأشواط، واحتل مكانة متقدمة في التصنيف الفني.

من تابع ناصيف زيتون خلال السنوات الماضية يُدرك النسق التصاعدي في مسيرته، حيث صعد سُلم النجاح خطوة بخطوة معتمداً على المقولة الشعبية “يللي بيطلع بسرعة بينزل بسرعة”، وإعتمد على تقديم الأغنية الضاربة، حيث أسس خطاً فنياً، ورسم هوية فنية لا تشبه الا صوته.

لا شك في أن النجاح لا يأتي بالحظ، بل هناك عدة أسباب وراء نجاح ناصيف زيتون:
١- نفس ناصيف زيتون الطويل وعدم استسلامه عقب فوزه بلقب ستار اكاديمي، حيث انتظر الفرصة المناسبة واستغلها.
٢- اعتماده على ادارة اعمال قوية وذكية حيث الانسجام الكبير مع ادارة اعماله.
٣- تركيزه على الأغنية اللبنانية إذ لم يخلط الحابل بالنابل كما بعض الفنانين فقد إعتمد على الأغنية اللبنانية من أجل النجاح.
٤- تركيزه على النوعية بعيداً عن الأغنية التجارية إذ حققت جميع أغنياته النجاح.
٥- خامة صوته التي تساعده على تقديم مختلف الأنماط الموسيقية حيث قدم الشعبي والرومنسي والطرب الشعبي والايقاعي.
٦- يمتلك كاريزما وحضور مميز على المسرح والشاشات إذ يُعتبر قريب من القلب وهذه النقطة من أهم أسباب نجاح أي فنان.
٧- تواضعه وعدم غروره كما بعض الفنانين الشباب الذين ظنّوا بأنهم طالوا القمر.
٨- سياسة التسويق والترويج المدروسة لأعماله والتي تقوم على التجدد والابتكار.
٩- امتلاكه قاعدة شعبية واسعة على مواقع التواصل الإجتماعي كيث يستند على ملايين المتابعين.
١٠- طموح واردة ناصيف نحو تقديم المزيد والأفضل.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً