NE7NA BN7KI

نحنا بنحكي – سالم الهندي القوة الضاربة والعراب الذي لا تفوته فائتة

موسى عبداللهنحنا: لا شك في أن شركات الإنتاج الغنائي، تحتاج الى العقل المخطط الذي يتميز بالرؤية الواضحة، والخطة المستقبلية التي تنهض بالشركة، وتضعها في المقدمة.

سالم الهندي، اسم لا يختلف اثنان على ذكاءه، وتخطيطه ومتابعته، ويُعتبر “دينمو” شركة روتانا للمرئيات والصوتيات، وكما يُعرف بين أهل الفن والصحافة والإعلام، العراب أبو فواز، الذي شكل وجوده على رأس ادارة روتانا، قوة حقيقية للأغنية العربية.

يُعتبر سالم الهندي القوة الضاربة في الأغنية الخليجية والعربية، والمُهندس الحقيقي للحفلات والمهرجانات والألبومات الغنائية، وعراب المصالحات والتسويات الفنية، اذ يُجيد اللغة الديبلوماسية بإحترافية، ويتصرف بأسلوب المدير المخضرم الذي لا تمر من تحت إبطه شاردة وواردة الّا ويعرفها.

شهد عام 2020 أسوأ أزمة بسبب فيروس كورونا، أثرت على مختلف قطاعات الإنتاج في العالم، وأثرت سلباً على الوضع الفني في العالم العربي، ونجح أبو فواز بالتعامل مع جائحة كورونا بذكاء وحنكة، جامعاً تحت راية روتانا وهيئة الترفيه في المملكة العربية السعودية حفلات الأونلاين لأهم نجوم الأغنية العربية.

كما وتابع أبو فواز صدور أقوى الألبومات الغنائية من إنتاج روتانا في ظل فيروس كورونا، وأشرف على مختلف تفاصيل تلك الألبومات، وأبرزها الألبومين الخليجيين للنجمة السورية أصالة نصريلا تستسلم، والنجمة المصرية أنغاممزح“. ويُتابع أيضاً تحضيرات ألبوم النجم السعودي رابح صقر، وسط إصراره على طرح ألبوم أبو صقر بأسرع وقت ممكن.

يحتفل سالم الهندي اليوم في الثالث والعشرين من تشرين ثاني/ نوفمبر بعيد ميلاده، وينتظره في عامه الجديد عدة ملفات فنية لا بُد من بحثها خاصة بعد عودة الحياة الى طبيعتها عندما يتوفر لقاح كورونا خلال الأسابيع القادمة.

ولا شك في أن العراب استغل مرحلة كورونا لتأسيس حقبة فنية جديدة في العام 2021، اذ يعمل في الكواليس من أجل مصلحة الأغنية العربية، وسعيه نحو التطوير الفني وادخال كافة التحديثات والتطورات الى صلب الانتاج الخاص بشركة روتانا، ورفع منسوب المنافسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى