رأي خاص – الى راغب علامة.. كفى مزايدات على اللبنانيين

img

موسى عبدالله – نحنا: يبدو وأن النجم اللبناني راغب علامة، قد وصل الى مرحلة من الملل على مواقع التواصل الإجتماعي، دفعته الى شن أوسع هجوم على السياسيين اللبنانيين، ووصف شعب لبنان بالشعب المسكين.

صحيح أن من حق راغب علامة شن الهجمات على السياسيين وانتقادهم كما يشاء، لأن أي مواطن لبناني يفعل يومياً ما يقوله راغب علامة على تويتر، وربما المواطن العادي أكثر صدقاً من راغب علامة، وعلى رأيّ المثال “أسمع كلامك أصدقك، أشوف أمورك أستعجب”، اذ ينطبق هذا المثال حرفيا على راغب علامة.

صداقات متينة تربط راغب علامة بمعظم السياسيين اللبنانيين، ولا تقتصر صداقاته على الوزراء والنواب، بل تشمل زعماء الصف الأول أمثال الرئيس سعد الحريري وغيره من زعماء الأحزاب والطوائف، ودائماً ما ينشر عبر صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً تجمعه مع سياسيِّ لبنان.

يشن راغب علامة عبر حسابه الرسمي على تويتر هجوم تلو الآخر على السياسيين، حيث يضع نفسه في خانة المواطن الذي يحرص على بلده، ولكن أفعاله تثبت عكس ذلك تماماً، اذ تشهد صوره مع السياسيين اللبنانيين واجتماعاتهم معهم بعيداً عن الأضواء على نوع من الخداع، كي لا نقول كلمة آخرى، اذ يخدع نفسه قبل أن يخدع المتابع.

كيف يمكن أن يُصدق المتابع تغريدات راغب علامة، حيث تحول حسابه من حساب فنان الى حساب ناشط سياسي، ولكن الفرق بين راغب والناشط السياسي الحقيقي، أن الناشط من عامة الشعب، لا تجمعه صداقات مع السياسيين، ولا يستغل الشعب وقضاياه من أجل الترويج والترويج لإسمه.

كفى مزايدات على المواطن اللبناني يا سوبر ستار، واذا كُنت فعلاً صاحب مواقف صارمة ضد الفساد والفاسدين في لبنان، أثبت ذلك للجميع من خلال قطع علاقاتك مع السياسيين اللبنانيين، وحذف جميع الصور التي تجمعك بهم، واثبات ذلك فعلاً وليس قولاً، لأن المثال يقول “الحكي ما عليه جمارك” يا سوبر ستار.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً