رأي خاص – باسكال مشعلاني في “اتعذبت كفايا”.. عمل غنائي قوي واقبال جماهيري ضعيف

img

موسى عبدالله – نحنا: طرحت شركة “لايف ستايلز ستديوز” مؤخراً عبر قناتها على اليوتيوب، عمل غنائي جديد للفنانة اللبنانية باسكال مشعلاني، حمل عنوان “اتعذبت كفايا”.

تُعتبر أغنية “اتعذبت كفايا” عمل غنائي متكامل العناصر، من حيث الكلمة واللحن والتوزيع والأداء، وقدم كاتب وملحن الأغنية المصري محمد رفاعي، توليفة غنائية جمعت بين الرومنس والطرب الرومنسي، وساهم اللحن بتقديم موضوع الأغنية بالصورة المطلوبة والواضحة للجمهور، حيث الإنسيابية في الجمل اللحنية التي تكاملت مع الصور في النص الغنائي.

على صعيد التوزيع الموسيقي، لا بُد من الإشادة بما قدمه الموزع المصري عادل عايش، حيث أضاف صبغة موسيقية تناسبت تماماً مع الجُمل اللحنية، وشكل التوزيع عُمقاً موسيقياً. أما أداء باشكال مشعلاني، تميز بالتمكن والتنوع في الغناء، وتحكمت بقدرات صوتها كما هو مطلوب وأكثر، وأشبعت الأغنية ب “العُرب” النظيفة.

على الرغم من تكامل أغنية “اتعذبت كفاية”، الا أنها لم تُحقق حتى اللحظة الإنتشار المطلوب، وشهدت اقبالاً جماهيرياً ضعيفاً، حيث حققت نحو 188 الف مشاهدة في غضون 5 أيام من صدورها، ما يطرح علامات تساؤل واستفهام حول هذا الموضوع.

هل بات إسم باسكال مشعلاني في خطر حقيقي ولم تعد قادرة على جذب الجمهور والمنافسة بالشكل المطلوب؟ أو أن الذوق العام بات في خطر ويُعاني قسم لا بأس به من الجمهور من تراجع في مستوى ذوقهم الغنائي؟ أو أن الأغنية لم تحظى بالتسويق والترويج المطلوبين من قبل شركة الانتاج وباسكال مشعلاني بالتحديد؟.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً