نحنا بنحكي – نانسي عجرم والسهل الممتنع بأغنية “قلبي يا قلبي”

img
NE7NA BN7KI 0 Ne7na Magazine الوسوم:

موسى عبداللهنحنا: لا شك في أن العمل الغنائي الذي يقوم تنفيذه على مبدأ السهل الممتنع، يصل الى الجمهور بشكل أسرع، دون حواجز وتعقيدات تجعل منه مادة ثقيلة على السمع.

تُعتبر النجمة اللبنانية نانسي عجرم من النجوم الذين يفضلون الأعمال الغنائية القائمة على السهل الممتنع، ولا تُفضل تلك الأغنيات المُعقدة من حيث النص الغنائي والفلسفة الزائدة في اللحن والتوزيع الموسيقي.

طرحت نانسي عجرم قبل نحو ٢٤ ساعة أحدث أغنياتها، أغنيةقلبي يا قلبي، وتُصنف ضمن الأغنيات التي تقوم على السهل الممتنع، تلك الأغنيات التي تصل من القلب الى القلب، دون الحاجة الى الإستماع لها مرات ومرات كي تصل فكرتها.

حملت أغنيةقلبي يا قلبيكلمات والحان نبيل الخوري وتوزيع باسم رزق، وجاءت بقالب رومنسي باللهجة اللبنانية، ولا يحتاج النص الى مُترجم واستاذ لغة عربية كي يشرحه، لأن الأعمال الرومنسية التي تُعبر عن حالة الحب لا تُشبه تلك الأعمال الدرامية التي تحتاج الى مصطلحات وتعابير أكثر تعقيداً كي تصل الى مرحلة التراجيدية والدراما.

قام نص أغنيةقلبي يا قلبيعلى السهل الممتنع، مُعتمداً على الكلمات البسيطة والسهلة التي تعتبر عن حالة الحُب التي قد يعيشها أي شخص، ولم يُبالغ الشاعر في الوصف، وما أجمل من الحُب ببساطته كما هو، حيث شرح الحالة بإنسيابية، مُعبراً عن إحساس أي عاشقة، دق الحب بابها بعدما قررت الإبتعاد عن الحب.

أما اللحن، قائم على جُمل لحنية بسيطة، ليست مُركبة ومعقدة، وتُعتبر المرة الأولى التي تُقدم نانسي هكذا ستايل موسيقي وغنائي، ستايل قائم على الهدوء، يضع المُستمع في لوحة خيالية من الرومنسية والحُب، حيث كمية الطاقة الإيجابية التي تنقل الفرد الى عالم من الهدوء والمزاج الهادئ، واعتمد المُلحن على خطين موسيقيين في لحنه.

وشكل التوزيع الموسيقي اضافة للأغنية، وتكاملاً مع اللحن، اذ يُعتبر اللحن والتوزيع نقطة قوة ساهمت في ايصال الأغنية بستايل جديد على نانسي التي قام أداءها على السهل الممتنع مع اضافة نكهة جديدة وتنويع في الاداء.

أغنيةقلبي يا قلبيمن نمط Soft Music، وهكذا نمط من الأعمال الغنائية لا يحتاج الى المبالغة في تركيبته، ويبتعد كُل البُعد عن الدراما، ولا يُمكن لأي أغنية حُب أن تقوم على الدراما، عكس أغنيات الفراق والخيانة والغدر التي تقوم على الدراما كي تُعتبر عن الحالة.

الكاتب Ne7na Magazine

Ne7na Magazine

مواضيع متعلقة

اترك رداً